القائمة الرئيسية

الصفحات

شبكة الجيل الخامس - حقائق لا يعرفها كثيرون

ما هي شبكات الجيل الخامس :

 شبكات الجيل الخامس 5G

من الممكن قد تعرضت لبطؤ في الانترنت، أو تغيرت الشبكة من 4 جي إلى 3 جي، و أصبح اليوتيوب يتوقف، و صفحات المواقع تأخذ وقتا عندما تفتح، أو عند عملية تحميل الملفات من الانترنت، و أحيانا قد تتوقف الشبكة نتيجة عن كثرة المستخدمين المتواجدين على الشبكة، كل هذه المشاكل سوف تحل مع شبكات الجيل الخامس وأكثر من مميزات خرافية؛


 حيث توفر عدد كبير من المستخدمين دون التأثير على سرعة الشبكة، حيث تبلغ سرعتها 1 جيجا في الثانية، فهذه السرعة كبيرة جدا، لأنها ستساعد كثير في تنزيل ورفع التطبيقات، والملفات، والصور، سرعة كبيرة في اليوتيوب، وفتح المواقع و المتصفحات بسرعة كبيرة، وسرعة في مواقع الاتصال الاجتماعي، تبلغ نسبة الاستجابة في شبكات الجيل الرابع 100 ملي في الثانية، بينما تبلغ نسبة الاستجابة في الانترنت  1 ملي في الثانية، مما يدلل على أن شبكات لجيل الخامس أسرع من الجيل الرابع ب 100 مرة، ليس هذا ما سوف تقدمه فقط ، بل تتعدى للدخول إلى مفهوم جديد وهو إنترنت الأشياء .

ما هو إنترنت الأشياء :


هو أن يكون التواصل أني أي في نفس الوقت، وهذه الميزة ستوفر علينا الكثير من المجهودات اليومية الكبيرة والحياة العملية، فتكون كل الأجهزة تتخاطب مع بعضها البعض، فمثلا بإمكان سيارتك أن تكون ذاتية القيادة، وتتخاطب مع جميع الأجهزة التي بجوارك، فمثلا تقرأ بأن هناك شخصا يمشي أمام السيارة لأن هاتف ذلك الشخص أخبر السيارة، أو أن تكون تتخاطب السيارة مع إشارات المرور والسيارات المجاورة لها، مما يؤدي إلى تنظيم كبير في الحركة وتجنب وقوع أي حادث،


 وإذا انتقلنا لعالم الطب، فبإمكان الطبيب القاطن في أي دولة في العالم أن يجري عملية جراحية في دلة أخرى، بواسطة التحكم في ربوت، ولن يكون هناك أي اختلاف، لأن سرعة الاستجابة عالية، وسيكون هناك مرونة عالية في العملية، وتخيل أن جميع الأدوات التي في بيتك تتواصل معا  فحين ارتفاع درجة الحرارة تقوم المستشعرات بإخبار المكيف بالعمل، وباقي الأمور تتكيف مع هذا الوضع، وترى منزلك يعمل في سرعة كبيرة، ليس هذا فحسب، فهناك في أمور الصناعة، ستتمكن البشرية من صنع  أي روبرت لأدق الأشياء، أي ستغير شبكات الجيل الخامس الواقع كليا، ويصبح أيضا هناك مدن ذكية بالكامل .

ما هي الشركات المتفوقة في شركات الجيل الخامس :


هناك العديد من الشركات مثل هواوي، ونوكيا، و سامسونج، لكن الذي لديه أكبر تكنولوجيا وأكبر بنية تحتية في العالم هي الصين، نعم شركة هواوي هي الشركة الأولى عالميا في صناعة شبكات الجيل الخامس، حيث ستضطر جميع الدول لتركيب شبكات الجيل الخامس المقدمة من شركة هواوي، حيث هذا الامر أغضب أمريكيا، لأنها تتخوف أن الصين سوف تضع أجهزة تجسس داخل شبكات الجيل الخامس مما يزيد من قوة الصين، و زيادة القوة المخابرات لديها؛ 


لهذا الأمر زادت الحرب الأمريكية على شركة هواوي الصينية، لكن ستحتاج شبكات الجيل الخامس بنية تحتية كبيرة وضخمة أكبر من شبكات الجيل الرابع بكثير، وسوف تحتاج الدول أيضا لشراء معدات جديدة أيضا ، كل هذا توفره شركة هواوي، ومن المتوقع أن سعر البنية التحتية لشبكات الجيل الخامس مكلف بعض الشيء، فأمريكيا لوحدها ستحتاج ل 300 مليار دولار لتركيب شبكات الجيل الخامس، وتتسابق جميع دول العالم، لتجربة هذه السرعة الكبيرة التي ستغير الواقع مستقبلا، حيث ستدخل الإمارات و البحرين شبكات الجيل الخامس في عام 2022 ، وستلحق بهذه الدول السعودية في عام 2023، و التي ستكون في صدارة دول العالم ، وتسبق دول مثل إيطاليا  وبريطانيا .

هل ستكون هناك أضرار من شبكات الجيل الخامس :


في الحقيقة لا يوجد أضرار لهذا الوقت لحين التجربة الواقعية التي ستثبت لنا صحة ذا الأمر، ولو تم تجيل أي أضرار أو مشاكل سوف يتم حلها و أخذ طرق الوقاية.


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات